الرئيسية » أخبار العالم »

مخاوف في ألمانيا بعد إصرار السلفيين علي توزيع المصاحف

ger

 

تواصلت في ألمانيا أمس ردود الفعل الغاضبة إزاء حملة "إقرأ" السلفية التي تهدف لتوزيع ملايين من نسخ المصحف الشريف المترجم إلي الألمانية مجانا في مدن البلاد‏.

في الوقت الذي تشهد فيه المواجهة بين منظمي الحملة من أنصار التيار السلفي في كولونيا والمسئولين والسياسيين الألمان تصعيدا جديدا, بعد أن أكد المنظمون استمرار حملتهم لتوزيع نسخ المصحف علي المارة خلال عطلة نهاية الأسبوع التي تبدأ اليوم- السبت- في كبري المدن الألمانية مثل برلين وهامبورج وفيسبادن.
ومن جانبه, أكد رالف ييجر وزير داخلية شمال الراين وستفاليا أن المشكلة ليست في توزيع المصحف, مشيرا إلي أن هذا أمر يسمح به الدستور الألماني, وإنما في استخدام حملة توزيع المصحف من قبل التيار السلفي المتشدد في المانيا لنشر أيديولوجيات متطرفة تتناقض مع مباديء الدستور والحريات الديمقراطية في المجتمع الألماني, بحسب تعبيره.
وصرح متحدث باسم جهاز حماية الدستور في ألمانيا بأن التيار السلفي في ألمانيا لا يعبر عن روح التسامح التي ينادي بها الإسلام المعتدل الذي تدين به الغالبية العظمي من المسلمين في المجتمع الألماني.
من ناحية أخري, حذر مثقفون ألمان من اندلاع أزمة جديدة بين ألمانيا والعالم الإسلامي بسبب إثارة مشاعر ملايين المسلمين في العالم إذا تم التخلص من ملايين النسخ من المصحف المترجمة إلي الألمانية التي تمت طباعتها ولم توزع بعد, وذكروا السلطات الألمانية بما حدث بسبب حرق الجنود الأمريكيين للمصاحف في أفغانستان, خاصة في ظل عدم إمكانية تدوير المصاحف المقدسة بالنسبة للمسلمين, كما يحدث مع الكتب والصحف الأخري.
يذكر أن الحملة التي أطلقها السلفيون في ألمانيا وتحمل اسم ااقرأب وتستمر لمدة يومين ستشمل توزيع الملايين من المصاحف علي المارة في 30 مدينة كبيرة في ألمانيا والنمسا وسويسرا بداية من اليوم السبت.

أرشيف أخبار الساعة

أكتب تعليقك

تفاعلات القراء

كُتاب مصر

كتاب الشهر

  • ميادة ابنة العراق – الحلقة الثامنة

    ميادة ابنة العراق – الحلقة الثامنة

      محرر أخبار الساعة "ميادة ابنة العراق": قصة حقيقية ترويها امرأة أيضا، هي الصحفية العراقية ميادة نزار العسكري، إذ تنقل جزءا "بسيطا" مما جرى عليها ومعتقلات أخريات رأتهن في الزنزانة 52 في...

تابع أخبار الساعة

الطقس بمحافظات مصر